أخبار السودان

مكتب مدعي الجنائية الدولية يكشف عن اول شاهد في قضية على كوشيب


 

كشف مكتب الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية،الثلاثاء،عن اعداد قائمة أولية من الشهود للدفع بهم في الجلسة الأولى لمحاكمة على  محمد عبد الرحمن الشهير “بـ كوشيب” المتهم بارتكاب جرائم حرب في دارفور غربي السودان.

وتنعقد الاسبوع المقبل، اولى جلسات محاكمة علي عبد الرحمن، الذي سلم نفسه للمحكمة في العام 2020.

وقال داهيرو سانت مستشار التعاون الدولي في مكتب المدعي العام، اليوم الثلاثاء، في لقاء مع عدد من الصحفيين، في الخرطوم، عبر الانترنت ان المحكمة منحت ممثل الادعاء

6 ساعات لتقديم خطبة الاتهام، وعرض قائمة الأدلة في الجلسة الأولى للمحاكمة المزمع عقدها يوم الثلاثاء 5 أبريل، و اضاف قائلاً “اعد المدعي قائمة أولية من الشهود للمثول أمام المحكمة في مراحلها المختلفة”.

واوضح ان اول شاهد يمثل أمام قضاة المحكمة الابتدائية التي تنظر في القضية، سوف يكونوا من الخبراء ليشرح  للقضاة خلفية الصراع في دارفور والتركيبة المجتمعية و المستوى التعليمي لسكان الإقليم.

 

وأكد أن اتفاق التعاون بين الحكومة الانتقالية السابقة في السودان والمحكمة  الذي وقع في أغسطس من العام الماضي، سمح للادعاء بجمع مزيد من الادلة حول القضية، وتابع قائلا ً “جمعنا كثير من الادلة لإثبات التهم ال(31) التي وجهت من قبل المحكمة للمشتبه به  عبد الرحمن”، 

ويدافع عن كوشيب فريق  يتكون (12) شخص بينهم محاميان و 10 مساعدين، يتكفل برنامج الدعم القانوني التابع للمحكمة بمصروفاتهم.

وقال رئيس هيئة الدفاع عن عبد الرحمن المحامي سريل لاوتشي ان فريقه يعمل على اعداد خطة لدفاع عقب سماع الادعاء و الشهود، وأشار انه يمثل الدفاع عن المتهم حتى يتمتع بكامل حقوقه أمام المحكمة  وفق ميثاق روما.

من جانبها قالت ناتالي فون ممثلة الضحايا ان المحكمة اعتمدت أكثر من (140) ضحية، تضرروا  من النزاع في الإقليم، سوف تقوم بتمثلهم أمام القضاء.

وأشارت أنها ستكون حلقة الوصل بين القضاة و المجني عليهم، خلال جلسات المحكمة.

 



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: