أخبار السودان

مع إستمرار الإضراب.. (التربية) تدعو المعلمين للتحلي بـ”الصبر”



الخرطوم: الإخباري
كشفت وزارة التربية ولاية الخرطوم أن لجان وزارة المالية تعمل جاهدة للإيفاء بزيادات رواتب كل المعلمين والمعلمات بالولاية التي يقارب عددها الخمسين ألف معلماً ومعلمة، وقال مدير التعليم بالولاية قريب الله محمد إن هذا العدد الكبير من المعلمين يتطلب جهداً خرافياً لتطبيق بنود منشور تعديل الأجور، داعياً زملاءه المعلمين والمعلمات لإمهال الجهات الرسمية قدراً من الزمن للمعالجة المنطقية للإيفاء بحقوقهم التي يحترم المطالبات بها.
وأكد قريب الله في تصريحات صحفية محدودة أن العمل يجري على قدم وساق لتعديل راتب شهر مارس ومعالجة فرق فرق شهري يناير وفبراير ، مبيناً أن فرق ومجموعات وزارة المالية بالولاية تربط ليلها بنهارها لكي تنجز زيارة الرواتب في هذا الشهر.
مشيراً إلى أن للمعلمين حقوق عادلة على الدولة مراعاتها، لافتاً إلى أن هناك وعود طيبة لتحسين أوضاع المعلمين وجعل أجورهم الأعلى في الدولة، وأن وزارته في متابعات مع المسؤولين في الولاية لتحقيق هذا الأمر الذي يحتاج لجوانب صبر وخطوات مرنة بعد أن أبدوا استعدادهم لذلك.
يُذكر أن لجنة المعلمين السودانيين قد دعت لإضراب مجدول عن العمل ابتداءًا من الخميس الماضي، احتجاجاً على عدم استجابة وزارة المالية لمطالب المعلمين المتمثلة في رفع الحد الأدنى للأجور إلى ٢٤ الف جنيه، إزالة الازدواجية في المرتبات وصرفها بهيكل واحد “هيكل ٢٠٢٢م. المعدل”، بالإضافة إلى صرف مرتب فبراير معدلا مع صرف فرق يناير في هذا الشهر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: