الأخبار

غداة حادث قطار دموي… قتلى في انهيار مبنى سكني من تسعة طوابق في مصر



نشرت في:

قتل خمسة أشخاص على الأقل وجُرح 24 آخرون في انهيار مبنى سكني متكون من تسعة طوابق شرق العاصمة المصرية، فيما تواصل فرق الإنقاذ البحث عن ناجين تحت الأنقاض. وتشهد القاهرة العديد من حوادث انهيار مبانٍ بسبب مخالفات البناء العشوائي وعدم التزام البعض بالقوانين واللوائح المنظمة لعملية البناء. ويأتي هذا الحادث المأساوي غداة حادث دموي آخر راح ضحيته 19 شخصا على الأقل عندما اصطدم قطاران مع بعضهما بمحافظة سوهاج في صعيد مصر.

خمسة أشخاص على الأقل قتلوا السبت وجُرح 24 آخرون في انهيار مبنى سكني مكون من تسعة طوابق في حي السلام شرق العاصمة المصرية، غداة حادث مأساوي أودى بحياة 19 شخصا على الأقل إثر تصادم قطارين بمحافظة سوهاج في صعيد مصر.

 وجاء في بيان لمحافظة القاهرة بأن غرفة عمليات المحافظة تلقت بلاغا فجر السبت بانهيار مبنى من تسعة طوابق، مشيرا إلى “نقل 24 حالة إصابة إلى مستشفيات السلام وعين شمس مع وجود 5 حالات وفاة”.

   وأضاف البيان أنه “لا تزال قوات الحماية المدنية والإنقاذ المركزي وأجهزة المحافظة تواصل البحث عن وجود أشخاص تحت الأنقاض”.

   وتباشر النيابة العامة، حسب البيان، إجراء المعاينة في موقع الانهيار كما يقوم الفنيون بفحص العقارات المجاورة للتأكد من سلامتها.

   وتشهد القاهرة العديد من حوادث انهيار مبانٍ بسبب مخالفات البناء العشوائي وعدم التزام البعض بالقوانين واللوائح المنظمة لعملية البناء.  

عشرات القتلى والجرحى في حادث تصادم قطاران 

وشهدت مصر الجمعة حادث تصادم دموي بين قطارين بمحافظة سوهاج في صعيد مصر، قتل فيه 19 شخصا على الأقل وأصيب العشرات، غالبيتهم من أبناء المنطقة.

وأظهرت مشاهد التقطتها كاميرات مراقبة اصطداما عنيفا قذف إحدى المقطورات في الهواء وخلّف سحابة كثيفة من الغبار والدخان في موقع المأساة في قرية الصوامعة غرب على بعد 460 كيلومترا من القاهرة جنوبا.

  وظهر في مقاطع فيديو متداولة على منصات التواصل الاجتماعي، خروج بعض عربات القطارين عن القضبان ومسارعة المواطنين ورجال الإسعاف لنقل الضحايا على نقالات في مشهد مرعب.

 فيما استؤنفت حركة القطارات على الخط صباح السبت بعد إزالة العربات الخمس التي انقلبت والحطام الذي خلفه الحادث، فيما تنتشر قوات أمنية في المنطقة.

 

فرانس24/أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: