الاقتصاد

 لماذا طالب وزير المالية السابق “الأحزاب” بالاعتذار للشعب؟


الخرطوم : ..
كتب الدكتور إبراهيم البدوي وزير المالية والتخطيط الاقتصادي السابق: التهاني للشعب السوداني وللحكومة الانتقالية على إنجاز ترتيبات دفع متأخرات ديون السودان المستحقة لدى البنك الدولي بعد البدء في إنفاذ برنامج الإصلاح الاقتصادي مؤخرا.  حسب علمي، ومن مصادر موثوقة، من المتوقع أن يتمكن صندوق النقد الدولي أيضا من إيجاد آلية لتسوية متأخرات السودان، الآن نستطيع أن نتحدث عن إعفاء الديون والخروج من “حفرة عمقها ستون مليارا من الدولارات” إلى آفاق تدفق الاستثمارات المؤسسية – على سبيل المثال من قبل مؤسسة التمويل الدولية بالبنك الدولي وصندوق التنمية الأفريقي التابع لبنك التنمية الأفريقي – التي عادة ما توفر التمويل لمشاريع التنمية الاستراتيجية من خطوط السكك الحديد، والطرق ومحطات التوليد الكهربائي والمطارات العالمية، مما يهيئ البنية التحتية لاجتذاب الاستثمار الخاص لتحديث الزراعة السودانية الواعدة وبناء قطاعي الصناعة والخدمات وتوفير الوظائف للشباب وكذلك إعادة الإعمار ودعم عملية السلام. هنالك شيء أخير هو مطالبة الأحزاب والنخب السياسية التي أعاقت مشروع الإصلاح الاقتصادي لما يقارب العامين دون فهم أو كتاب منير بالاعتذار لهذا الشعب الصابر ولشباب ثورة ديسمبر المجيدة، لما تسببوا به من ضرر بالغ للاقتصاد السوداني ولمعاش الناس ومستقبل هؤلاء الشباب.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: