الأخبار

الخرطوم من عاصمة تغسل بالديتول إلى بؤرة نفايات.

الخرطوم: أوراق بريس

 

تشهد العاصمة السودانية الخرطوم حالة غير مسبوقة من تكدس للنفايات بطرقات وأحياء المدينة.
وبحسب مراقبين فإن شركات النظافة العاملة ومنذ ثورة ديسمبر لم تعمل فهي في حالة اضراب مستمر.
وفي جولة ل”اوراق” بقلب المدينة خاصة منطقة السوق العربي أبدى أصحاب المحال التجارية غضبهم جراء توقف شركات النظافة عن العمل مما أدي لتكدس النفايات بالطرقات ووصف مواطن هذه الحالة بإختناق المدينه بالنفايات،وغرقها في مستنقعات مياه الصرف الصحفي، والتي بدورها وبحسب ماشاهده محرر “أوراق” بريس إنفجرت شبكاتها السيئة بعدد من الطرق بقلب العاصمة ولم يسلم منها حتى شارع الجمهورية.
وناشد مواطنون عبر “أوراق” الدولة للتدخل العاجل وانتشال المدينة من هذه الحالة، وعلق صاحب محل بعمارة السلام من غير المعقول أن تتحول عاصمة كانت تغسل بالديتول في سبعينيات القرن الماضي الي بؤرة نفايات تنبعث منها الروائح الكريهة، فيما علق آخر بالقول هذه الحكومة عجزت عن نظافة الخرطوم فهل تستطيع ان تنظف السودان من فساد الانقاذ، والنظام البائد؟.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: