الأخبار

وفاة الكاتبة نوال السعداوي عن عمر ناهز 90 عاما


نشرت في:

أعلن في مصر الأحد عن وفاة الطبيبة والكاتبة المصرية نوال السعداوي، وفق ما أكد مراسل فرانس24. وصرحت ابنتها منى حلمي أن صحة الكاتبة التي ناهز عمرها 90 عاما قد تدهورت في الأيام الأخيرة.

فارقت الكاتبة المصرية نوال السعداوي الحياة الأحد عن عمر ناهز 90 عاما، وكانت حالتها الصحية قد تدهورت في الأيام القليلة الماضية بحسب ما صرحت ابنتها منى حلمي.

ونشرت صحيفة “الأهرام” الحكومية على موقعها الالكتروني: “رحلت الدكتورة نوال السعداوي منذ قليل بعد صراع مع المرض”.

امرأة تحدت المحظورات…

ولدت الكاتبة في 27 تشرين الأول/أكتوبر 1931 بمحافظة القليوبية وتخرجت من كلية الطب بجامعة القاهرة. بدأت رحلتها مع الكتابة في مرحلة الشباب وأصدرت عشرات الكتب التي تُرجم بعضها للغات أجنبية، كما تم منع بعض مؤلفاتها من التداول في مصر وبعض الدول العربية.

الشاعرة والكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت تداخل حول وفاة نوال السعداوي

وأثارت مواقف السعداوي، وهي طبيبة أمراض صدرية ونفسية، جدلا كبيرا خصوصا بسبب مجاهرتها في تحدي المحظورات المتصلة بثلاثية الدين والجنس والسياسة. فقد كافحت خلال مسيرتها ضد الحجاب وتعدد الزوجات وعدم المساواة بين حقوق الرجل والمرأة في الميراث. كما نالت شهرة كبيرة لانتقادها الصريح لظاهرة ختان الإناث الذي تعرضت له حين كان عمرها ست سنوات فقط.

ومن إصداراتها الشهيرة كتابا “المرأة والجنس” و”امرأة عند نقطة الصفر” اللذان أثارا ضجة كبيرة بسبب حساسية الموضوعات المطروحة فيهما.

انتقادات شديدة وجوائز مرموقة

كما أثارت روايتها “سقوط الإمام” انتقادات لدى أبرز المراجع الإسلامية وصولا إلى الأزهر، بسبب ما اعتُبر “إساءة” للإسلام.

وعارضت السعداوي التي تزوجت وطلقت ثلاث مرات، جماعة الإخوان المسلمين في مصر، والتي اتهمتها باختطاف ثورة 2011 التي أسقط بها المصريون الرئيس حسني مبارك.

وقد سُجنت في عهد الرئيس الأسبق أنور السادات سنة 1981، ثم أصدرت بعد خروجها أحد أشهر كتبها بعنوان “مذكراتي في سجن النساء”.

ويزخر رصيدها بجوائز عالمية مرموقة خصوصا من الاتحاد الأوروبي، كما رُشحت مرات عدة لنيل جائزة نوبل لللآداب.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: