عاجل

انطلاق التظاهرة الاخيرة لشهر يناير بالمدن الثلاث وبعض الولايات


الخرطوم 30-1-2022 (سونا)- انطلقت ظهر اليوم بالمدن الثلاث بولاية الخرطوم وعدد من مدن الولايات التظاهرة الاخيرة لشهر يناير 2022 والتي دعت لها تنسيقيات  لجان المقاومة بالولاية حيث تاتي في إطار جدول زمني وضعته تلكم اللجان مطالبين بالحكم المدنى .

وردد المتظاهرون خلال التظاهرة هتافات تدعو الى المدنية وحملوا لافتات تطالب بعودة السلطة للشعب، ودعت تنسيقيات لجان المقاومه المتظاهرون للوصول الى محيط القصر رغم اصدار لجنة تنسيق شؤون أمن ولاية الخرطوم امس بيانا صحفيا نوهت فيه الى أن منطقة وسط الخرطوم منطقة محظورة من السكة حديد جنوبا حتى القيادة العامة شرقا وحتى شارع النيل شمالاً وانه غير مسموح بالتجمعات فيها، واهابت اللجنة في بيانها بالمواطنين الكرام بأن يكون تجمع المواكب بالميادين العامة بالمحليات بالتنسيق مع لجان أمنها والابتعاد عن المستشفيات والمؤسسات التعليمية، كما أكد البيان ان حرية التعبير حق مكفول بموجب الوثيقة الدستورية الانتقالية، وان اللجنة اذ تقوم بواجباتها نحو تأمين المواكب والتجمعات تعمل على تمكين المواكب من توصيل رسالتها .

وجاءت تظاهرة اليوم ايضا وسط دعوات بعثة الامم المتحدة بمطالبة السلطات بالسماح للتظاهرات دون عنف.

كما تاتى التظاهرة كذلك وسط توافق بعض من القوى السياسية ومعارضة البعض الاخر لدعوة الممثل الخاص للامين العام للامم المتحده ورئيس بعثة يونيتامس السيد فولكر بيرتس، للتشاور مع الشركاء السودانيين والدوليين للتوصل لاتفاق للخروج من الأزمه السياسية الحالية والاتفاق على مسار مستدام للتقدم نحو الديمقراطية والسلام .

وفي الجانب الرسمى كشف نائب رئيس مجلس السيادة، الفريق أول محمد حمدان دقلو، خلال لقائه امس الإدارات الأهلية بالسودان عن موافقتهم على مبادرة الأمم المتحدة لحل الأزمة في السودان، على أن يكون رئيس بعثة “يونيتامس” مسهلاً وليس وسيطاً بين الأطراف، قاطعاً بعدم معاداتهم أو رفضهم للمجتمع الدولي وإنما رفضهم للتدخل في الشؤون الداخلية للبلاد.

كما كانت لجنة التحقيق في أحداث ١٧ يناير والتي كان قد كونها رئيس مجلس السيادة الإنتقالي، قد اصدرت بيانا امس اوضحت من خلاله بأنها فور تسلمها لمهامها، قامت بأخذ إفادات الشهود من قوات الشرطة وذوي الضحايا وآخرين بشأن حالات القتل خلال أحداث ١٧يناير.

وتلاحظ خلال تظاهرة اليوم عدم انقطاع الاتصالات وخدمات الانترنت بالاضافه الى عدم اغلاق الجسور عدا جسر المك نمر.

المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: