الرياضة

تعرض لاعب باريس سان جرمان دي ماريا ووالد زميله ماركينيوس للسرقة

[ad_1]

نشرت في:

تعرض كلا من لاعب نادي باريس سان جرمان أنخل دي ماريا ووالد زميله في الفريق البرازيلي ماركينيوس للسرقة في منزليهما مساء الأحد خلال مباراة الدوري الفرنسي بين فريق العاصمة وضيفه نانت على ملعب “بارك دي برانس”.

تعرض كلا من اللاعب الأرجنتيني لنادي باريس سان جرمان أنخل دي ماريا ووالد زميله في الفريق البرازيلي ماركينيونس للسرقة في منزليهما مساء الأحد خلال مباراة الدوري الفرنسي بين فريق العاصمة ونانت، والتي انتهت بفوز الأخير 2-1.

وقام مدرب باريس سان جرمان ماوريسيو بوكيتينو باستبدال مواطنه دي ماريا منتصف الشوط الثاني بعد أن تلقى نبأ سرقة منزل الأخير، كما كشفت وسائل إعلام فرنسية بينها صحيفة “ليكيب” الرياضية.

وقالت “ليكيب” إن المدير الرياضي لـ “بي اس جي” البرازيلي ليوناردو ترك المنصة الرئيسية فجأة ثم همس بأمر ما إلى بوكيتينو، فسارع الأخير إلى استبدال دي ماريا. وتبين بعد ذلك بأن منزل لاعب ريال مدريد السابق تعرض للسرقة.

وأكدت مصادر رياضية بأن عملية السرقة تمت بوجود عائلة دي ماريا داخل المنزل، لكن المعلومات الأولية تشير إلى عدم حصول أي أعمال عنف ولم تر عائلة اللاعب السارقين لدى دخولهم المنزل.

وأكدت مصادر متطابقة بأنه تم سرقة مجوهرات وساعات تقدر قيمتها بنحو نصف مليون يورو، مشيرة إلى أن عائلة النجم الأرجنتيني “لم تسمع أي شيء” عندما قام السارقون بفتح الخزنة الموجودة في طابق علوي من المنزل الذي يقطنه دي ماريا.

في المقابل، تعرض منزل والدي قائد باريس سان جرمان البرازيلي ماركينيوس إلى السرقة أيضا مع وقوع “أعمال عنف” من دون أن تؤدي إلى إصابة أحد وتخللها “سرقة جزادين”.

وكان مهاجم سان جرمان الأرجنتيني الآخر ماورو إيكاردي تعرض للسرقة في شباط/فبراير الماضي.

فرانس24/ أ ف ب

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: