الأخبارالمنوعات

بعد ١٧ عام تم نبش جثامين شهداء كجبار وكانت المفاجأة

 

الشمالية: اوراق بريس

 

قال شهود عيان بمدينة كحبار بالولاية الشمالية انهم شاهدوا بشئ اقرب للمعجزة بمقابر كجبار.

وأضاف ان لجان المقاومة وقوى الحرية والتغيير توجهت لكجبار وذلك بغرض نبش جثامين شهداء كجبار الذين قتلوا ابان العهد البائد قبل ١٧ عام وذلك بحضور الشرطة والنيابة والطب الشرعي.

وبحسب الرواية انه بالفعل تم نبش جثامين الشهيدين شيخ الدين حاج احمد والشهيد عبدالمعز محمد ابراهيم، وكانت المفاجأة فقد وجدت جثامين الشهداء كما هي لم تتغير ولم تتحلل وحتى بقايا الدماء موجودة وكانت اثار الطلق الناري في الراس موجوده، الطبيب الشرعي توقع ان تكون الرفاة عظاما ولكنه تفاجا بالجسد مكتملا وهي اشبه بالمعجزة لجهة انهم قتلوا قبل ١٧عاما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: