الأخبار

مزارعو الجزيرة..مسودة قانون 2021 م ولدت ميتة ودفنت بسرحان.

اكد مزارعو مشروع الجزيرة والمناقل في -وسط السودان- ان مسودة قانون مشروع الجزيرة والمناقل 2021/2020 م ولدت ميتة ودفنت بقسم سرحان .

وقال المزارع الطيب الامام في الندوة التي نظمها تيار نهضة مشروع الجزيرة والمناقل بسرحان اننا لا لسنا اهل سياسة ولا نريد الخوض فيها ولكنهم ان ارادوا ذلك فنحن لها واضاف الامام لدي مخاطبتة اكثر من (3000) الف مزارع لقد كتبوا مسودة القانون في ليلة مظلمة من دون ضياء لاجل كسر وسرقت الارض (الحواشات) التي ورثناها ابا عن جد ولكنهم لتسجيلها للذين وفدوا الينا ابان الجماعة والحروب في بعض المناطق ولكننا لن نبرح ارضنا الا علي اجسادنا واكد الامام بان ما وضع في القانون هو السم في الدسم ويحياكة موزونة اريد بها تاجيج الصراع حول الارض في المشروع الذي قدم الكثير للسودان وان كان القانون جائر وظالم لن نولي جهدا في مناهضتة بل الطرق السلمية والقانونية .

وقال ياسر المنصوري عضو تيار النهضة كان يجب علي الذين فكروا واجتهدوا في صياغة مواد القانون ان يفكروا في كيف يتم تطوير المشروع بتعيين ادارة ذات كفاءة عالية وتأهيل بنياتة الاسياسية وتقديم التمويل للمزارعيين بدلا عن وضع القانون والذي في الاساس لاحاجة له في هذا الوقت اذ نحن نحتاج لرفع القوة الاقتصادية اذ لن من الموارد ما يساعدنا في ذلك وكان عليهم العمل علي تغيير المفاهييم وليس التلاعب بمواد القانون لسرقة الارض وتسجيلها لاخرين من دون وجه حق واضاف ياسر نحن لسنا بسياسيين ولا علاقة لتيار النهضة بها فقط نسعي لايجاد الحلول التي تعطي المزارع في مشروع الجزيرة حقوقة كاملة من دون نقصان وكشف ياسر عن انضمام (42171) عضوا لتيار النهضة واقامة (8) ندوات مناهضة لمسودة قانون مشروع الجزيرة والمناقل مؤكدا بانهم ماضون في طريقهم لتوعية المزارعيين بسؤة مواد القانون.

فيما اكد مرتضي عبدالله سعد (قانوني) ان مسودة القانون معيبة ولا تستجيب لطموحات المزارعيين فهي تمكن الحكومة من القبضة علي المزارع والاستحواذ علي الارض فيجب الا يتم تمريرة والموافقة عليه من دون مشورة اصحاب الحق وهم المزارعيين.

وقال حافظ جودة عضو مبادرة تطوير الزراعة مكتب سرحان وعضو تيار نهضة المشروع مسودة القانون لقد انتهت مسودة قانون مشروع الجزيرة التي ولدت مشوة ميتة وتم دفنها بقسم سرحان ونقولها هي الطلقة الاخيرة التي صوبت علي قلب القانون الذي اريد به زعزعة ولاية الجزيرة ونحن نرفض فرض القانون بالقوة ولدينا (2400) مزارع في مكتب سرحان سوف يقفون ضدة حتي وان ادي ذلك لرفع درجة الاستعداد عند نقطة الصفر وتجاربنا في ذلك مشهود لها واضاف حافظ مهددا بقوله ان فرضوا علينا القانون سوف نقوم باحتلال الادارة ببركات وطرد المحافظ ورئيس مجلس الادارة وكذلك اللجنة التسيرية للمشروع ولن يستطعيوا الوقوف من امامنا ، مؤكدا بانهم لن يبادروا بذلك اذ يجب علي الحكومة الانتقالية والذين وضعوا مواد القانون البائسة ان يفكروا جيدا ويتراجعوا مما هم فيه بل عليهم الجلوس مع اصحاب الحق لوضع قانون يحافظ علي الاستقرار وينظم العملية الانتاجية بدلا عن السعي لا شعال نارالفتنة التي يصعب اخمادها قائلا” للذين يتمسكون بمايسمي بمؤتمر الكنابي وينظرون اليه بانه سوف يجلب اليهم حقوق ليست من حقهم انكم تحرثون في الهواء وما حتلقوا عندنا حاجة ” علي حد قوله فالارض موروثة منذ الاجداد فلا يغرنكم الذين يتاجرون بكم وانتم اخوة لنا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: