الأخبار

نهضة مشروع الجزيرة والمناقل : تصريحات وزارة الري غير واقعية وضرب من الخيال

مدني : عبدالوهاب السنجك

قال الناطق الرسمي باسم نهضة مشروع الجزيرة والمناقل وليد الزهراوي، ان على وزارة الري التراجع عن تصريحاتها والتي التزمت فيها بري( 715) الف فدان، لجهة عدم المقدرة وعدم توفر الإمكانيات وان مواعين الري لم تحدث لها صيانه، وأضاف الزهراوي أن مثل هذه التصريحات تجافي الواقع ولاتعدو كونها استهلاك اعلامي وبنظرة واقعية يمكننا القول انه ضرب من الخيال، جاء ذلك عقب اجتماع المكتب التنفيذي للنهضة بمدينة ودمدني.

وفي ذات السياق قال الأمين العام لنهضة الجزيرة والمناقل ياسر المنصوري ان وزير لا يعيش الواقع ويعتمد علي التقارير ويدلي بتصريحات اعلامية من داخل مكتبه من دون معرفتة للحقيقة فقد سبق ان اعلن في المواسم السابقة مقدرتة لري (800) الف فدان وكان الفشل مصاحبا له مما ادي ذلك لخسارة فادحة تكبدها  مزارعي المشروع.

وأضاف المنصوري قائلا: وزارة الري حتي الان لم تصل لمرحلة ما هو مطلوب منها وليس بمقدورها ري نصف المساحة التي صرح بها الوزير واذا ارادت نجاح الموسم الشتوي في مشروع الجزيرة عليها بتوفير (2)كراكة لكل قسم واليه للنقل.

ودعت النهضة  المزارعين إلىععدم دفع اي رسوم في المواسم القادمة مقابل مياه الري مالم تلتزم الادارة بتقديم ما عليها من التزامات وخدمات وواجبات تجاه مواعين الري وتجاه المزارعيين.

وقال عثمان بابكر خوجلي نائب رئيس نهضة الجزيرة بان فرض رسوم لمياه الري بمبلغ (3.750) الف جنية للفدان هو بمثابة كسر همة المزارع والعمل علي تشريدة من الارض من حيث تلك هي فوق طاقتة ، وتساءل بابكر من اين للمزارع بتلك المبالغ الباهظة؟ حتي وان كانت ماذا قدمت الري من خدمات مقابلها؟ من حيث انسياب المياه في القنوات الرئيسية والفرعية والتي لم يتم تطهيرها منذ سنوات اضافة لصيانة الكباري والهدارات كما ان ارتفاع مدخلات الانتاج في زيادة مستمرة يوميا ..قائلا ” علي الحكومة ان تدعم المزارع بدلا من فرض عليه الضرائب والاتاوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: