الأخبار

مفرح ووزير الأوقاف المصري يعلنان برنامجا مشتركا للدعوة والتدريب

القاهرة:صلاح غريبة

في إطار دراسة بعض أوجه التعاون المشترك، التقى الثلاثاء الثالث من أغسطس الجاري، الشيخ نصر الدين مفرح وزير الشؤون الدينية والأوقاف بالدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري، بوفد يضم كلا من الدكتور عبد الرحيم آدم رئيس مجمع الفقه، والدكتور عادل حسن حمزة أمين عام المجمع،
وذكر بيان لوزارة الاوقاف المصرية: “أنه خلال الاجتماع واللقاء، أكد كل من الدكتور محمد مختار جمعة ونظيره السوداني الشيخ نصر الدين مفرح، بأن علاقة مصر والسودان علاقة راسخة، فهما ليسا دولتان شقيقتان فحسب، إنما هما بمثابة شعب واحد يعيش نصفه في شمال الوادي ونصفه في جنوبه.”
واتفق الوزيران على برنامج عمل مشترك خلال شهر سبتمبر وأكتوبر المقبلين، بعقد دورة تدريبية مشتركة بأكاديمية الأوقاف الدولية لعدد 10 أئمة و10 واعظات من السودان و10 أئمة و10 واعظات من مصر.


تم الاتفاق على تسيير قافلة دعوية مشتركة من الأئمة والواعظات من مصر تصاحب وزير الأوقاف، لحضور مؤتمر الحريات الدينية بالسودان في أكتوبر المقبل، وينطلقون عقب حضور المؤتمر مع نظرائهم من الأئمة والواعظات بدولة السودان الشقيق ليجوبوا معًا عددًا من الولايات السودانية للدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة، وذلك في ضوء التعاون والتكامل والتنسيق بين وزارتي الأوقاف في البلدين الشقيقين.
أعرب الشيخ نصر الدين مفرح وزير الشئون الإسلامية والأوقاف عن سعادته بلقاء وزير الأوقاف المصري، واصفًا إياه بالرجل الوفي الذي يقاتل في سبيل تفكيك الخطاب المتشدد المتطرف، ويبرز جوانب الوسطية والاعتدال في هذا الدين، دين السماحة والمسالمة دين المواطنة، الذي يحث على قبول الآخر، وتطابق هذا المنهج الذي تبناه وزير الأوقاف المصري مع منهج وزارة الشئون الإسلامية والأوقاف بالسودان، والتي ناهضت الخطاب المتطرف والمتشدد، مع تطابق في الرؤى والعلاقات الجغرافية والتاريخية والقيمية والإنسانية التي تجمع البلدين الشقيقين.


وجه وزير الأوقاف الدعوة لوزير الأوقاف المصري لحضور مؤتمر “الحريات الدينية والتعايش السلمي بين مكونات المجتمع” الذي تعقده وزارة الشئون الإسلامية والأوقاف بالخرطوم في أكتوبر المقبل، حيث يشارك وزير الأوقاف المصري بورقة عمل أساسية في المؤتمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: