الأخبار

لقاء سري بين حميدتي والموساد يثير غضب مسؤولين في الخرطوم

أوراق بريس : وكالات

كشف موقع أكسيوس (Axios) الأميركي عن لقاء “سري” جمع بين مسؤولين في الموساد مع محمد حمدان دقلو (حميدتي) نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني.

ونقل الموقع عن مصادر مطلعة أن اللقاء جرى الأسبوع الماضي في السودان خلال زيارة سرية للمسؤولين الإسرائيليين.

وكشفت المصادر أن مسؤولين سودانيين أبدوا انزعاجهم من الزيارة، معتبرين إياها محاولة إسرائيلية لتقويض رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان وحكومة عبد الله حمدوك.

وأضاف الموقع أن حميدتي كان يحاول إنشاء علاقة مستقلة مع الإسرائيليين من أجل تعزيز أجندته السياسية المحلية في السودان.

وفي أكثر من مناسبة، أعلن حميدتي أن بلاده ترغب في إقامة علاقات مع إسرائيل، وليس تطبيعا، للاستفادة من إمكانياتها المتطورة.

وبدأت بالسودان يوم 21 أغسطس/آب 2019 فترة انتقالية تستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، يتقاسم خلالها السلطة الجيش وائتلاف “قوى إعلان الحرية والتغيير”، الذي قاد احتجاجات شعبية أدت لعزل عمر البشير من الرئاسة يوم 11 أبريل/نيسان من العام نفسه.

وفي 23 أكتوبر/تشرين الأول 2020 أعلن السودان تطبيع علاقته مع إسرائيل، لكن قوى سياسية عديدة أعلنت رفضها القاطع للتطبيع، بينها أحزاب مشاركة في الائتلاف الحاكم.

نقلا عن الجزيرة نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: