الرياضة

كرة المضرب: اللاعبة التونسية أُنس جابر أول عربية تحرز لقبا في بطولة رابطة المحترفات



نشرت في:

                بعد فوزها الأحد في نهائي دورة برمنغهام على الروسية داريا كاساتكينا بمجموعتين متتاليتين، باتت ابنة مدينة سوسة التونسية أنس جابر أول لاعبة كرة مضرب عربية تحرز لقباً في بطولات رابطة المحترفات. وعقب تتويجها، أعربت جابر، المصنفة 24 عالميا، عن رغبتها في اللعب مع لاعبات عربيات في إشارة إلى قلة التواجد العربي النسائي في ملاعب كرة المضرب. 
            </p><div>

                                    <p>بفوزها الأحد بمجموعتين متتاليتين 7-5 و6-4 في نهائي دورة برمنغهام على الروسية داريا كاساتكينا، سطرت لاعبة كرة المضرب التونسية<a href="https://www.france24.com/ar/رياضة/20210607-رولان-غاروس-أنس-جابر-تودع-البطولة-إثر-خسارتها-أمام-الأمريكية-غوف-في-ثمن-النهائي" target="_self" rel="noopener"><strong> أنس جابر </strong></a>اسمها في التاريخ بحروف من ذهب لتصبح أول لاعبة عربية تحرز لقباً في بطولات رابطة المحترفات في كرة المضرب.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تبلغ فيها جابر نهائيات إحدى هذه البطولات، بل سبق وأخفقت صاحبة الـ26 عاماً، عام 2018 في موسكو أمام كاساتكينا، ثم خسرت مرة أخرى أمام الأسترالية أسترا شارما في تشارلستون بالموسم الحالي.

المزيد من اللاعبات العربيات

وقالت جابر، المصنفة 24 عالمياً، بعد تتويجها “كنت مدركة بأنه يتعين علي الكفاح لأنني أريد إحراز اللقب كي أتنفس الصعداء وأعطي المثال”. وأضافت “لا توجد لاعبات تونسيات أو عربيات كثيرات يمارسن كرة المضرب، وأنا أريد رؤية المزيد منهن يلعبن إلى جانبي في الدورات”.

لكن جابر خسرت الأحد أيضاً نهائي الزوجي في الدورة نفسها حيث لعبت إلى جانب الأسترالية إيلين بيريز في مواجهة التشيكيتين لوسي هاراديشكا وماري بوزكوفا اللتين فازتا 4-6، 6-2، و8-10.

حلم الغراند سلام

وفوز جابر الأحد هو ثمرة سنوات عمل طويلة وطموح “للفوز بدورة الغراند سلام” الذي بدأ في سن الثالثة في مدينة سوسة الساحلية (شرق تونس).

بدأت خطواتها الأولى بمركز النهوض بلعبة كرة المضرب في المدرسة مع مدربها آنذاك نبيل مليكة الذي أشرف عليها ما بين الرابعة والثالثة عشرة من عمرها.

التحقت جابر في عمر الثانية عشرة بالمعهد الرياضي بالمنتزه بالعاصمة تونس والذي يضم أفضل الرياضيين الشبان في البلاد.

وبدأ اسم اللاعبة التونسية يظهر في عام 2011 حين كانت بلادها تمر بثورة واستطاعت الفوز بدورة رولان غاروس للناشئات.

فرانس24/ أ ف ب 

            </div>

اضغط هنا لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: