عاجل

مبادرة لحل الأزمة السودانية وتحالف الأمة والاتحادي الأصل

 

امتدح خبراء ومراقبون البيان المشترك الذي أطلقه حزب الأمة القومي والحزب الاتحادي الأصل عن اتفاقهما المشترك بإطلاق مبادرة للخروج من الأزمة السياسية الراهنة من خلال للحوار الوطني الذي لا يتجاوز الا المؤتمر الوطني المحلول ويعمل علي تأسيس هياكل للفترة الانتقالية التي لا تتجاوز فترتها العامين،ويقول المحلل السياسي محمد السناري أن اتفاق حزبين بحجم وتاريخ حزب الأمة القومي والحزب الاتحادي الأصل بكل كسبهما السياسي يمثل إنتصار كبير لإرادة سياسية حقيقية للخروج من عنق الزجاجة ويمثل ضوء في آخر النفق للخروج من مرحلة الانسداد السياسي،ويضيف السناري أن حساسية المرحلة تتطلب تضافر كل القوى السياسية والمجتمعية للتوافق بدلا عن المهاترات التي تسعى إليها بعض الأحزاب الصغيرة التي تبحث عن السلطة دون مؤهلات حقيقية واستثمار دماء الشهداء والتحدث بإسم شعارات الثورة
ويمضي السناري إلي أن الأحزاب كأن بإمكانها أن تستثمر في روح الثورة الواعية ولكنها لجأت الي المعارك الانصرافية واضاعت ثلاثة سنوات من عمر البلاد وتسببت في الأزمات الاقتصادية والاجتماعية،ونادى السناري بتجميع لكل المبادرات وتوظيفها لمصلحة مستقبل أفضل لكل السودانيين حتي بلوغ الفترة الانتخابية لمن يختاره الشعب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: