أخبار السودان

استراتيجي يثمن ادوار القوات المشتركة في مكافحة المخدرات

 

ثمن الخبير والمحلل الاستراتيجي الزين عبد الرحيم الزين الأدوار التي تقوم بها القوات المشتركة في مكافحة المخدرات ،محذرا من تنامي الظاهرة التي بدت تنتشر بصورة مخيفة في البلاد.
وعزا الخبير الزين انتشار المخدرات الى تصاعد عمليات التهريب وعدم سيطرة الدولة على الحدود وغياب الرقابة الى جانب تطور تكنلوجيا الاتصال والمواصلات وأضاف من العوامل ايضا انتشار الاشخاص الذين يعملون بالمخدرات ويروجون لها في كثير من المناطق، خاصة اماكن تواجد الشباب بالأحياء الفقيرة والمناطق التي تكثر فيها البطالة اضافة الى الحدود الطويلة والمفتوحة بين السودان ودول الجوار التي تشهد توترات أمنية.
وأشار الخبير الى جهود الدعم السريع من منطلق المسؤولية المجتمعية لحماية شباب من الخطر الداهم وفق استراتيجية ومنظومة عمل دقيق لقفل الباب امام مهربي ومروجي المخدرات والقبض عليهم خاصة الذين يستغلون المناطق النائية لتهريب مخدراتهم.
واوضح الزين.. إنه وفي سبيل محاربة هذه الآفة الفتاكة فقد قطع نائب رئيس المجلس السيادي قائد قوات الدعم السريع الفريق اول محمد حمدان دقلو بالقبض على تجار المخدرات وملاحقتهم في كل انحاء البلاد، ووفقا لهذا التوجيه من حميدتي توالت الضبطيات لكميات كبيرة من المخدرات في اماكن مختلفة من البلاد.
وتابع الخبير.. من الضبطيات التي تمت على سبيل المثال لا الحصر خلال تلك الفترة ضبط قوات الدعم السريع ثلاث عربات محملة بمخدرات بالقرب من الطينة في طريقها الى ليبيا وضبط عربة محملة بالحبوب والمخدرات بولاية شمال دارفور وتم القبض على متهمين بحوزتهم 54 قنطار من المخدرات في طريقها للخرطوم من دارفور..
وطالب الخبير الحكومة بفرض رقابة وإغلاق الحدود المفتوحة بين دول الجوار لمنع دخولها وتجارتها مع التشديد على المجتمعات والأسر بالاضطلاع بدورها كاملاً لحماية الشباب من الانزلاق نحو هاوية الإدمان .
ويرى المراقبون أن ما تقوم به قوات الدعم السريع من محاربتها للمهربين ومروجي المخدرات لهو عمل جبار وكبير يجب أن يجد الاشادة من الجميع خاصة المجتمعات التي تنتشر فيها المخدرات وحبوب الهلوسة والخمور المستوردة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: