تقارير وتحقيقات

قوات الدعم السريع تبسط الأمن والإستقرار بإقليم دارفور

 

أشاد والي جنوب دارفور بالإنابة بشير مرسال حسب الله، بالجهود المتعاظمة التي تقوم بها قوات الدعم السريع تجاه المحافظة على الأمن والإستقرار بالمجتمعات كافة، مشيراً إلى أنها تعمل في تناغمٍ تامٍ مع القوات المسلحة والأجهزة النظامية الأخرى لمحاربة الظواهر السالبة ومكافحة الجريمة، مثمناً دور قوات الدعم السريع في المصالحات بين مختلف القبائل في أرجاء البلاد كافة تحقيقاً للآمن والإستقرار.
وقال حسب الله  لدى مخاطبته لمتحرك درع السلام الذي سيرته قوات الدعم السريع قطاع نيالا المتجه إلى ولاية غرب دارفور إن المتحرك سيسهم في إرساء دعائم السلام وتعزيز التعايش السلمي بغرب دارفور، مبيناً أن نائب رئيس مجلس السيادة الإنتقالي القائد العام لقوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو، وخلال تواجده بمدينة الجنينة قام بعقد عددٍ من المصالحات القبلية بين المكونات السكانية المختلفة لوقف العدائيات بينها.
من جانبه أكد قائد قوات الدعم السريع قطاع جنوب دارفور اللواء بشير آدم عيسى، أن القوات المتجهة إلى غرب دارفور عملت في ولايتي جنوب وشمال دارفور فترة طويلة وأدت مهامها بالصورة المطلوبة وستسهم مع القوات الأخرى بغرب دارفور في محاربة المجرمين والمتفلتين ومكافحة الظواهر السالبة. وأبان بشير أن قوات الدعم السريع منتشرة في ولايات البلاد المختلفة، كاشفاً أنها تعمل على حماية البلاد وصون مكتسباتها.
وأكد الخبير والمحلل السياسي محمد سعيد على ادوار قوات الدعم السريع في إقليم دارفور ومختلف ولايات السودان. وقال محمد أن القيادة الرشيدة لهذه القوات اسهمت في تطورها وصارت على درجة عالية من الإنضباط والإحترافية مما جعلها عنوانا بارزا للنجاح الذي صاحبها في كل المهام الموكلة إليها.
وثمن محمد الأدوار المجتمعية المهمة التي قامت بها قوات الدعم السريع في شتى انحاء السودان. إلى جانب مهامها في حفظ الأمن والإستقرار وتأمين الموسم الزراعي في أكثر من ولاية والإسهام في العودة الطوعية للنازحين. وقال محمد أن وجود قوات الدعم السريع صار مطلبا شعبيا في كل ولايات السودان، لأن بوجودها يتحقق الأمن وتنتهي التفلتات.
وأشار خبراء ومحللون سياسيون إلى الأدوار المهمة التي تقوم بها قوات الدعم في حماية الحدود من الخروقات ومساهمتها في رتق النسيج الإجتماعي وإجراء المصالحات في إقليم دارفور. وأكد الخبراء على الجهود الكبيرة التي بذلها نائب رئيس مجلس السيادة وقائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو لأجل نهضة وإستقرار الإقليم.
وأمن الخبراء على أهمية قوات الدعم السريع على المستويين الإقليمي والدولي في مكافحة الجريمة العابرة للحدود والهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر ومحاربة تجارة السلاح والمخدرات. مشيرين إلى إشادة المجتمع الدولي بهذه القوات وإعترافهم بجهودها في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: