تقارير وتحقيقاتعاجل

خبير سياسي: محاولات عرمان بإختطاف قرارات الحركة الشعبية باءت بالفشل

 

إنتقد د.عاصم مختار الخبير في العلاقات الدولية محاولات القيادي بالحركة الشعبية شمال ياسر عرمان لإختطاف القرار داخل الحركة وتجييره لصالح طموحاته الشخصية.
وقال د.عاصم مختار في تصريح صحفي أن المتابع لتصريحات عرمان وتلميحاته عقب قرارات 25 إكتوبر يلحظ بما لايدع مجالا للشك أنه حاول مرارا إختطاف القرار المركزي للحركة الشعبية لخدمة أهدافه وأطماعه الشخصية مشيرا الى الحلم الذي ظل يراوده منذ تقديم نفسه كمرشح لرئاسة الجمهورية خلال عهد النظام البائد مبينا أن كل هذا العمل الذي يقوم به حاليا يندرج في إطار سعيه الدؤوب لتحقيق هذا الهدف.وما محاولته الأخيرة لجر الحركة وتجييرها لصالح مخططات المجلس المركزي للحرية والتغيير إلا واحدة من هذه المحاولات المستميتة. وأضاف د.عاصم أن موقف رئيس الحركة الشعبية مالك عقار حيال قرارات 25 إكتوبر كان موقفا عقلانيا وموضوعيا يصب في صالح تنفيذ إتفاقية جوبا التي أوقفت الحرب في النيل الأزرق ودارفور وجنوب كردفان ورسخت لمفاهيم السلام في المجتمع. وأضاف قائلا ” الموقف الذي إتخذه عقار ينم عن شخصية مسؤولة ومتزنة في التعامل مع القضايا الوطنية”.مشيدا بالجهود الكبيرة التي قام بها في تحقيق السلام والإستقرار لمواطني النيل الأزرق في إطار الإلتزامات التي نصت عليها إتفاقية جوبا تجاه مواطني الإقليم.
وأوضح الخبير في الشؤون السياسية أن هناك بعض الأطراف السياسية أرادت تسويق موقف عقار على أنه داعم لقرارات 25 إكتوبر وأغفلت أحاديثه المتكررة حول ضرورة التوافق بين مختلف القوى الثورية والوطنية بهدف ضمان إستقرار الفترة الإنتقالية وأشاد د.عاصم بالإمكانيات والقدرات التي يتمتع بها عقار في إدارة دفة القيادة في الحركة الشعبية شمال بحكمة وإتزان الأمر الذي جعل مواقف الحركة تجاه القضايا المصيرية تتسم بالدقة والموضوعية ولاتخضع للأهواء والنظرة الحزبية الضيقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: