مقالات وتحقيقات

معاذ شنقراي يكتب.. حمدوك يقول مالايفعل..

معاذ شنقراي يكتب..
مسافة من فضلك

_حمدوك يقول مالا يفعل

في نص بيانه الصادر اليوم ،حمدوك : فض الاعتصام جرح لن يندمل إلا بتقديم المجرمين للقضاء…

بيان في غاية الركاكه ، ويفتقد لعامل الموضوعية وعباره عن كلمات منمقه وعاطفية .. غير عملي اطلاقاً…

بيان عباره عن تصور او ورقة فكرية قابلة للإيجازه او رفضها ، وكأنه يتخيل او يحلم .. كل النقاط التي يتحدث عنها البيان تحت التنفيذ وغير موجودة واقعياً ،كنقطة العدالة الانتقالية ، واستقلالية الاجهزة العدلية وتحدث عن لجنة اديب ويستبعد حمدوك انه استهلك اكثر سنتين ولم يفعل كل ماذكره وكانه ينام ويحلم ويأتي ليضيع وقتنا في كلام لا يفيدنا ولا يقنعنا…

اخيرا اشار لنقطة الاعتداء على شباب المقاومة والناشطين وجرائم القتل والتصفية وقال نحن نسعى لتحقيق العدالة لهم والقبض على الجناة ، ويتفهم الغضب العارم وسط اسر الضحايا ورغبتهم بتحقيق العداله…

كل النقاط عبارة عن وعود واشياء لم تنفذ بعد ، وكانه يحاول ان يمتص الغضب القادم نحوه في ٣ يونيو ، لكنه لا يعرف انه استهلك كل الكلمات خاصته واصبحت مكرره ومستهلكه .. ولاقيمة لها في عقل المواطن السوداني ولا تمشي حتى على ساذج…

وختم بيانه بالرحمة للشهداء ، وعاجل الشفاء للجرحى والعودة للمفقودين…

وحتى الخاتمة فيها نوع من عدم المنطق .. فالرحمة للشهداء معقولة .. العودة للمفقودين ، وهو الان يجلس سنتين في مكتب رئيس الوزراء ، ولا يعرف مشرحة التميز ولا يعرف مصير المفقودين احياء او اموات .. عاجل الشفاء للجرحى ، هذه الجمله اصبحت مستهلكه في كل البيانات خاصتهم ، وهي لا قيمة لها لأنه غير منطقي ان تكن الجراح مفتوحة كل هذه الفتره .. الجراح المفتوحة هي الان في القلوب تنتظر فعل حقيقي لمداواتها وليس كلمات ووعود…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: