الاقتصاد

عادل خلف الله لـ( وكالات): نسبة التصخم في الولايات 374%

وكالات- فاطمة أمين

قال عضو اللجنة الاقتصادية بالحرية والتغيير، د.عادل خلف الله، إن التهميش السابق لمعدل التضخم الذي أعلنه المجلس المركزي للإحصاء في ديسمبر من العام السابق أدى الى ارتفاع معدل التضخم في يناير من العام الجاري، وكشف عن توقعه في ديسمبر الماضي من استمرار معدل التضخم وتجاوزه حاجز 300%، موضحاً أن ما توقعه حدث بالفعل بفارق 24 نقطة من نوفمبر، وقال إن الأسباب التي أدت لارتفاع معدل التضخم هي تحرير أسعار المحروقات والكهرباء، وأقر أن مؤشر التضخم يلفت انتباه المسؤولين الى النظر في نسبة التضخم بالولايات والتي تجاوزت 374% وأبرزها ولاية النيل الأزرق.
وقال في حديث لـ( وكالات)، إن الحل يتمثل في البدائل الوطنية التي قدمتها الحرية والتغيير لتمكين الدولة والبنك المركزي من بناء احتياطات من النقد الأجنبي والذهب من خلال سيطرة الدولة على قطاع المعادن وترشيد النقد الأجنبي من خلال ترشيد الواردات.
وشدد على ضرورة أن تتولى الدولة توفير السلع الضرورية ومنع تركها لأفراد وشركات خاصة، وأكد أن هذا سيقلل من الطلب على النقد الأجنبي ويمكن وزارة المالية الاستفادة من قيمة السلع الأساسية مما يحقق وفرة واستقراراً في الأسعار وتراجع الطلب على النقد الأجنبي.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: