مقالات وتحقيقات

وعد الحر دين عليه يافورمسينيو



نقطة …. وفاصلة
يعقوب حاج أدموعد الحر دين عليه يافورمسينيو

* الحديث بالطبع ليس عليه جمرك هذه حقيقة لايتناطح فيها كبشان وتصريح المدرب البرتغالي ريكاردو فورمسينيو المدير الفني للفريق الاول بنادي الهلال وجرأته برفع راية التحدي في وجه المريخاب وثقته المفرطة بهزيمة المريخ في لقاء الليلة ووعده للجنة التسير بالخروج بالنمرة الكاملة في لقاء الديربي الامدرماني تضع علي كاهله مسئولية جسيمة وكبيرة في ان يكون او لايكون الامر يتطلب منه اولا وضع التشكيل الامثل والدفع بالمجموعة الاكثر جاهزية والقادرة علي تنفيذ الخطط المرسومة هذه واحدة والثانية وهي الاكثر اهمية فانها تتعلق بمدي تفاعل المستر ريكاردو مع فعاليات احداث المباراة وتقلباتها وليضع في حسبانه انه يلاعب فريق لايستهان به وهو فريق متمرس ومرصع بالنجوم ويمكنه ان يقلب الطاولة في وجه فورمسينيو ويجب ان يحتاط ريكاردو لكل شئ فقد يتقدم المريخ في المباراة ويلخبط حسابات المدرب ريكاردو وهنا ستظهر لنا مقدرات المدرب ريكاردو في التعامل مع المباراة وسبر اغوارها وفك طلاسمها ومدي قدرته علي تطويع المتغيرات التي قد تحدث علي هامش المباراة ولانريد لفورمسينيو ان يكون مصيره مثل مصير رئيس المريخ الراحل حسن ابو العائلة الذي قال سنهزم الهلال ونقدم الحلوي للاعبيه وجماهيره فكان ان تلقي الهزيمة وخرجت جماهير الهلال تصرخ في وجهه حلاوتك فين ياابو العائلة … فكن حذرا ياريكاردو ولتعلم بان مباريات هلال مريخ سلاح ذو حدين،،

((اجري يانيل الحياة))

* اكثر من عشرة سنوات ونيف من عمر الزمان مرت ونيل الخرطوم العريق بعيد عن دائرة الضوء والاضواء يقبع بين اندية المفقودين في الدرجات الدنيا بين رصفائه اندية بري والقوز وابو حشيش وغيرهم من الاندية الخرطومية العريقة التي كانت تمثل ضلع ثابت في دوري العاصمة المحلي ولم تجدي كل محاولات ابناء النيل علي مر تلك السنوات العجاف في العودة الي الدوري الممتاز ليبقي نيل يوسف مرحوم ونجم الدين حسن وشانتير والضرس وعبده زمان وفيصل سيحه وفؤاد السيد وشرف الدين احمد موسى وشمس الدين وابو طالب والمهندس بكري عبد الجليل يراوح مكانه في دوري المظاليم وهو امر ترك غصة في حلق كل خرطومي ينبض قلبه بحب العاصمة القومية الاولي وبلاشك فان مشكلة المشاكل في نادي النيل الخرطومي والتي ابعدته كل تلك السنوات عن دائرة الضوء والاضواء تكمن في ابتعاد رموزه واعضاء وشرفه وبيوتاته التجارية عن دعم النادي والوقوف بجانبه فكان من الطبيعي ان يجد الفريق نفسه في هذا المنعطف الخطير الذي اودي به الي غياهب المجهول حتى بات نسيا منسياً …

* والآن وفريق النيل الخرطومي يمشي بخطوات واثقة بين فرق الدرجة الاولي ويقف في مركز م مروق في الطريق الي دوري الاضواء فان النادي في امس الحاجة لالتفاف كل الخرطوميين حول الفريق من اعضاء شرف واقطاب وبيوتات تجارية ومشجعين لاعطاء الدفعة المعنوية للفريق وتحفيز اللاعبين حتى يقبلوا علي مبارياتهم المتبقية في روليت المسابقة بمعنويات عالية وحماس متدفق لمواصلة مشاوير الانتصارات التي ستقودهم لتحقيق الانتصارات التي ستؤهلم لتحقيق الطموحات المرجوءة والتي ستعيد لنيل الحياة هيبته المفقودة والتي جعلت من أسمه رقم هامشي بعد تلك الانجازات الكبيرة التي حققها علي الصعيدين المحلي والخارجي،،

الي جنات الخلد شيخ العرب عبد الله علقم

* غيب الموت الاستاذ الاديب الاريب عبد الله علقم ((ابو هشام ))الكاتب والقاص والسياسي المحنك مستشار رابطة المريخ الرياضية في المنطقة الشرقية صديق الهلاليين حمامة السلام الذي كان يحتوي كل خلافات المهاجرين في المنطقة الشرقية برجاحة عقله ودماثة خلقه وحسن معشره حيث غادر دنيانا الفانية إثر علة لم تمهله طويلا ليترك فراغا كبيرا وقاتلا في صفوف المهاجرين السودانيين في المنطقة الشرقية بكل الوان طيفهم سياسيين ورياضيين وادباء ومفكرين حيث كان يمثل الاستاذ الراحل دور الاب الروحي لكل التجمعات السودانية والروابط بفكره الثاقب وخبراته التراكمية الفذة علي كل الاصعدة سياسبا وادبيا واجتماعيا ورياضيا فكان ان شق نعيه قاسيا علي كل القلوب التي وقع الخبر عليها كالصاعقة بين مصدق ومكذب ولكنها ارادة الله ولا راد لقضائه ولانقول الا مايرضي الله انا لله وانا اليه راجعون … اللهم ربي ارحم عبدك عبد الله علقم ابو هشام واعفو عنه وتجاوز عنه واغسله بالماء والثلج والبرد واجعله في عليين ومد له في قبره مد بصره واجمعنا به في الفردوس الاعلي يارب العالمين انك علي كل شئ قدير ولاحول ولاقوة الا بالله وانا لله وانا اليه راجعون،،

فاصلة .. أخيرة

* فارس عبد الله ايضا اطلق للسانه العنان وتوعد المريخ بالويل والثبور وعظائم الامور وليته وزملائه يكونوا في الموعد،،

كفر ووتر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: