الرياضة

الرجاء المغربي يعود بتعادل ثمين من جوهانسبورغ في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة كأس الاتحاد الأفريقي



نشرت في:

                بعدما أنهى الرجاء البيضاوي المغربي دور المجموعات بالعلامة الكاملة، سعيا إلى لقبه الثاني في السنوات الأخيرة بعدما توج بنسخة 2018 في مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي، لم يتمكن الرجاء المغربي من مواصلة انتصاراته المتتالية، إلا أنه عاد بنتيجة إيجابية من أرض مضيفه أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي بعد تعادلهما 1-1 على ملعب "أورلاندو ستاديوم" في جوهانسبورغ في ذهاب الدور ربع النهائي للمسابقة الكروية.
            </p><div>

                                    <p>في ذهاب الدور ربع النهائي <a href="https://www.france24.com/ar/رياضة/20210311-كأس-الاتحاد-الأفريقي-نهضة-بركان-المغربي-في-حملة-دفاع-عن-لقبه-وبداية-موفقة-لممثلي-مصر-والجزائر-وتونس" target="_self" rel="noopener"><strong>لمسابقة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم</strong></a>، عاد الرجاء البيضاوي المغربي بنتيجة إيجابية من أرض مضيفه أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي بعد تعادلهما 1-1 على ملعب "أورلاندو ستاديوم" في جوهانسبورغ.

لقاء الإياب الأحد

ومما لاشك فيه أن النتيجة جيدة للفريق المغربي قبل لقاء الإياب الأحد المقبل 23 الجاري في الدار البيضاء. وكان الرجاء يمني النفس fمواصلة الانتصارات بعدما أنهى دور المجموعات بالعلامة الكاملة، سعيا الى لقبه الثاني في السنوات الأخيرة بعدما توج بنسخة 2018.

وظهر الفريق المضيف الأفضل في الشوط الأول، إذ كان مسيطرا على وسط الملعب والمبادر إلى الهجوم فيما ركن الفريق الأخضر إلى الخلف بغية الحفاظ على نظافة شباكه للمباراة السابعة تواليا.

إلا أن هذه الأمر لم يحصل، إذ تمكن فنسنت بولي من منح التقدم إلى الفريق الجنوب أفريقي عندما استغل تشتيتا خاطئا للكرة من لاعب الرجاء أنس جبيرة ثم سوء تغطية من المدافع مروان الهدهودي، لينفرد بعيدا عن مراقبه ويسجل من تسديدة قوية في قلب مرمى الحارس الدولي أنس الزنيتي (39)، مترجما أفضلية الفريق المضيف.

ركلة جزاء غير محتسبة

وتحسن أداء الفريق الزائر مع انطلاق الشوط الثاني، إذ طالب لاعبوه بركلة جزاء إثر لمسة يد واضحة على مدافع أورلاندو نتسيكيليلو نيوزا (48).

وحاول سفيان رحيمي أن يهز شباك المضيف من تسديدة ساقطة “لوب” إلا أن الكرة مرت فوق المرمى (57).

ولم يتأخر الرجاء كثيرا في إدراك التعادل عبر المهاجم الكونغولي الديمقراطي بن مالانغو الذي استفاد من خطأ في إبعاد الكرة للدفاع الجنوب أفريقي، فتوغل داخل منطقة الجزاء وسدد إلى يمين الحارس وايني سانديلاندز (60).

وتصدى الزنيتي لتسديدة بولي البعيدة (63)، كما تعملق الحارس المغربي في الدقيقة الأخيرة عندما أبعد كرة البديل باسيكا ماكو قبل أن يمررها لأحد زملائه المواجهين للمرمى الخالي (90+1).

وحقق كوتون سبور الكاميروني فوزا صعبا على ضيفه جراف السنغالي 1-صفر في مدينة غاروا (شمال شرق الكاميرون).

ولم يستفد الفريق المضيف من التفوق العددي طوال نحو ساعة من اللقاء إثر طرد مدافع جراف الشيخ كوني (37).

وانتظر كوتون سبور حتى الدقيقة الأخيرة لانتزاع هدف الفوز عبر لامبيرت أريانا الذي تابع عرضية حسانا مامودو بطريقة مميزة في شباك السنغاليين (89). ويستضيف جراف لقاء العودة في 23 الجاري في داكار.

ويلتقي لاحقا في الدور عينه، شبيبة القبائل الجزائري مع مضيفه الصفاقسي التونسي، وبيراميدز المصري مع ضيفه إنييمبا النيجيري.

 

فرانس24/ أ ف ب

            </div>

اضغط هنا لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: