أخبار السودان

التجمّع الاتحادي يدعو لـ”خطوة” لمواجهة انقلاب البرهان – باج نيوز


الخرطوم: باج نيوز

يقول التجمّع”يمرّ عيد العمال العالمي في الأوّل من آيار مايو لهذا العام على بلادنا والحركة العمالية والنقابية والمهنية تقف بصلابةٍ وقوة ضد السلطة الانقلابية التي نفذت انقلاب 25 أكتوبر 2021″.

دعا التجمّع الاتحادي جميع القطاعات المهنية والأجسام النقابية والمهنية والكيانات النقابية إلى التوّحد والعمل المشترك وتكوين أكبر جبهة نقابية وعمالية لمواجهة انقلاب 25 إكتوبر.

جاء ذلك في بيانٍ صادرٍ، عن مكتب القطاعات المهنية للتجمّع، الأحد، أطّلع عليه”باج نيوز”.

وطالب التجمّع بإحكام التنسيق خلال الفترة المقبلة لاسقاط الانقلاب وتنويع آليات الفعل المقاوم من خلال الوقفات الإحتجاجية وابتدار الإضرابات وصولاً إلى الإضراب السياسي والعصيان المدني الشامل.

وأشار إلى أنّ السلطة الانقلابية عملت منذ يومها الأوّل على حلّ اللجان التسيرية للاتحادات المهنية والعمالية واللجان التمهيدية للنقابات ولجان تسيير اتحاد أصحاب العمل وأعتقلت وفصلت ولاحقت عشرات النقابيين، بالإضافة للنقل التعسفي و الترصد في أماكن و مواقع العمل المختلفة.

وحيّا التجمّع كلّ الفاعلين في مناهضة السلطة الانقلابية داخل القطاعات المهنية والعمالية والحرفية وقطاعات العمال غير المهرة، وإلتزامهم الصارم طيلة الفترة الماضية بالدعوةِ للاضرابات والاعتصامات والوقفات الإحتجاجية وتحملهم عسف السلطة و ترصدها.

وأوضح أنّ العمّال والحرفيوّن والمهنيوّن السَّودانيوّن يعيشون في ظروف إقتصادية بالغة التعقيد تسبب فيها بشكلٍ مباشر انقلاب 25 أكتوبر الذي أنتج آثاراً كارثية على السودانيات والسودانيين.

وأضاف” ما زاد الوضع وسوءً هو الفصل والترصد السياسي للسلطة الانقلابية ،وضعف النمو وخروج العديد من المستثمرين و المؤسسات والمصانع عن العمل والإنتاج بسبب آثار الانقلاب و رفع الرسوم الحكومية وزيادة الضرائب، إضافةً إلى نزول قيمة العملة الوطنية إلى أدنى مستوياتها مقابل العملات الاخرى، ما انعكس سلباً على أوضاع العاملين في المؤسسات و الهيئات الإنتاجية و الخدمية في القطاعين العام و الخاص”.

وعيد العمّال، يتمّ الاحتفال به في الأوّل من مايو من كلّ عام، وهو يوم مخصّص لدعم العمال والاحتفال بالنضالات التي قاموا بتحقيقها على مدى السنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: