الأخبار

دول الساحل و فرنسا تعلنان دعمهما للمجلس العسكري التشادي – ،،


أنجمينا: ،، Vision 

شيعت تشاد رئيسها المشير إدريس ديبي إتنو، اليوم الجمعة 23 أبريل 2021م وسط حفل تأبين رسمي وطني في العاصمة أنجمينا، بحضور شعبي و رسمي، في جنازة عسكرية اطلق فيها 21 طلقة كتقليد عسكري.

و شارك في التشييع عدد من قادة رؤساء دول الساحل الخمس، و عدد من القادة الأفارقة يتقدمهم الرئيس الدوري للاتحاد الأفريقي أنطوان تشيسيكيدي، وأبرزهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي وصل أمس الخميس والتقى برئيس المجلس العسكري ديبي الإبن، وأعلن دعمه للمجلس العسكري الانتقالي.

و قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون في حفل تأبين الجنازة اليوم الجمعة، إن بلاده لن تسمح لأحد بمس أمن تشاد، لا اليوم ولا غداً.

وخلال قمة قادة مجموعة الساحل – المغلقة – التي عقدت أمس، أعرب القادة عن دعمهم للعملية الانتقالية المدنية العسكرية في تشاد، من أجل ترتيب أوضاعها لضمان استمرار المهام التي يقوم بها الجيش التشادي في منطقة الساحل.

وعقب الجنازة الرسمية الوطنية التي جرت بالمسجد الكبير للملك فيصل، بعد أداء الصلاة عليها، نُقِل جثمان الرئيس ديبي جواً إلى مسقط رأسه مدينة أمجرس شمال شرقي تشاد ليوارى الثرى.

اضغط هنا لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: