أخبار السودان

احتجاجات ليلية في ذكرى سقوط البشير – سودان برس



الخرطوم: سودان برس
نظمت لجان المقاومة بالعاصمة الخرطوم ومدن أخرى، الاثنين، احتجاجات ليلية تُطالب بالحكم المدني وإبعاد الجيش عن الحُكم، وهي الثانية من نوعها في شهر رمضان.

وتزامنت الاحتجاجات مع ذكرى عزل قادة الجيش الرئيس عمر البشير عن السُّلطة في 11 أبريل 2019، بعد أشهر من التظاهرات الشعبية المطالبة برحيله.

وتتمثل شعارات الثورة في الحرية والسلام والعدالة وعودة الجيش إلى ثكناته ودمج قوات الدعم السريع التي يُطلق عليها “الجنجويد”، التي يعتقد على نطاق واسع ارتكابها فظائع في إقليم دارفور.

وتجمع عشرات الآن في شارع الستين بالخرطوم ومنطقة المؤسسة بالخرطوم بحري، مُنذ الرابعة عصرًا وتناولوا إفطار رمضان في تجمعاتهم.

وعلى الرغم من درجات الحرارة المرتفعة التي تجلب العطش في رمضان، إلا أن الآلاف ظلوا ينشدون أشعار تمجد قتلى التظاهرات ويرددون شعارات تُطالب بالحكم المدني، كما خاطب المتظاهرين عدد من قيادات لجان المقاومة مذكرين بمطالبهم من اجل قيام سلطة الشعب.

وإضافة إلى العاصمة الخرطوم، تظاهر آلاف آخرين في مدن زالنجي بوسط دارفور وبورتسودان بشرق السودان، علاوة على الأبيض وود مدني والقضارف.

وتقود لجان المقاومة الشبابية المستقلة، احتجاجات شبة يومية ضد الحكم العسكري وسط قمع مفرط أودى بحياة 94 متظاهرًا.

وفي 24 ديسمبر 2021، أعطى قائد الجيش الذي نفذ انقلابا عسكريا، القوات النظامية حصانة ضد المساءلة القانونية إلا بموجب إذن منه، أثناء تنفيذها لأوامر الطوارئ التي تشمل الاعتقال وحظر وتنظيم حركة الأشخاص.

وأغلقت السُّلطات، فجر الاثنين، جسر المك نمر القريب جدًا من القصر الرئاسي مما تسبب في ازدحام مروري حاد في وسط الخرطوم.

سودان تريبيون

Advertisement

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: